يرتكب الكثير من الآباء والأمهات، العديد من الأخطاء عند تربية أوﻻدهم، والتي تؤثر بشكل كبير على شخصية الأطفال بطريقة سلبية مما يجعلهم أشخاصا غير أسوياء أو ذوى شخصية ضعيفة.


يقول أحمد حمدي، خبير التنمية البشرية: إن تربية الطفل من أصعب الأمور التي يفعلها الفرد على مدى حياته فهي تشكل شخصية الطفل طوال عمره لذلك يجب أن تكون تربية سوية وسليمة من خلال الابتعاد بقدر المستطاع عن الأخطاء التي يمكن أن تؤثر في شخصية الطفل وتجعله مهزوزا ومترددا وغير قادر على اتخاذ القرار.


ويضيف أحمد: من أكثر الأمور الخاطئة عند تربية الطفل، هي إذا كان طفلك لديه موهبة الرسم فلا تقل له ﻻ ترسم على الحائط وتعاقبه بل شجعه أن يرسم على الورق ثم كافئه بتعليق الرسم على الحائط أو السبورة لأن ذلك يساعده ويشجعه في نمو مهارته الفنية وأيضا عند الذهاب للصلاة قل له تعال وصل معي لنكون معا في الجنة وﻻ تقل له قم صل وإﻻ ستذهب إلى النار لأن ذلك يعطى نتائج سلبية على نفسية الطفل ويمكن أن يجعله يترك الصلاة نهائيا أو يصلي لأنه خائف من دخول النار، وعند المذاكرة حاول تشجيعه من خلال وعده بممارسة أي نشاط رياضى يرغب فيه.